تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
x

لمواجهة الشتاء.. "بناء" تطلق سلسلة من المشاريع الخدمية

عمال يقومون بتمهيد طرق جديدة تصل المخيمات بالقرى المجاورة

 

بدأت فرق العمل التابعة لمؤسسة بناء للتنمية بتنفيذ مجموعة من الأعمال الخدمية الرامية إلى تحسين ظروف المخيمات وتعزيز بنيتها التحتية وتلبية الاحتياجات الأساسية للمهجرين لمواجهة الأحوال الجوية المرتبطة بفصل الشتاء.

وتشمل المشاريع خطة لرفع أرضيات الخيام بهدف منع دخول مياه الأمطار إليها وللحؤول دون تعرضها للفيضان، كما ستزيد من فرص صمود الخيام في وجه العواصف المطرية في حال وقوعها مع توفير الحماية لها من الانجراف.

الأعمال التي أطلقتها مؤسسة بناء تشمل أيضاً مشروعاً لإنشاء شبكات لتصريف مياه الأمطار، ومد أقنية تحت الطرقات، لمنع تجمع المياه على طول مسار الطريق أو تراكم الأوحال.

مع اكتمالها ستوفر هذه المشاريع حلولاً لمجموعة من المشاكل التي تعاني منها معظم المخيمات، ولا سيما خلال فصل الشتاء، حيث تستهدف خطة مد شبكات الصرف الصحي 18 مخيما،  وقد باشرت الورشات وفرق العمل التابعة لمؤسسة بناء أعمال الحفر والتسوية في عدد من تلك المخيمات. ويقدر عدد المستفيدين في مشروع مد شبكات الصرف بـ 4,771 أسرة بعدد إجمالي قدره 34,615 شخص. 

ضمن المشروع ذاته، بدأت ورشات العمل بتبحيص طرقات عدد من المخيمات بريف إدلب، إذ يعد تأهيل الطرقات في أي مخيم مسألة في غاية الأهمية بالنسبة للسكان كونه يسهم بشكل كبير في تسهيل التنقل والحركة إضافة إلى دوره في تحسين نظافة هذه المخيمات بشكل عام، ويبلغ عدد الأسر المستفيدة من مشروع التبحيص عند اكتماله 10,554 أسرة نازحة تضم 69,417 فرداً. 

سيتم الانتهاء من الأعمال في مخيم "97" مع نهاية شهر تشرين الثاني، ثم ستنتقل ورشات العمل إلى مخيم آخر بحسب الخطة، ومن المنتظر أن يساهم ذلك في منع تشكل الأوحال الطينية عند مداخل ومخارج المخيم، ويحول دون تجمع المياه، كما سيحسن حياة المهجرين بشكل واضح. 

ويقدر عدد المستفيدين الإجمالي من هذه المشاريع الخدمية التي يجري تنفيذها حالياً بـ 99,570 فرداً. 

وبالتوازي مع أعمال تمديد الصرف الصحي، وتبحيص الطرقات، يشمل المشروع توفير مساعدات إنسانية للأهالي في المخيم خلال فصل الشتاء.

عمال يقومون بإنشاء قنوات تصريف المياه على جانب أحد الطرقات التي يعاد تأهيلها

 

المياه تظل أحد أهم الاحتياجات، ويمثل توفيرها بشكل منتظم وكاف عنصراً مهماً لتأمين حياة كريمة للمهجرين. انطلاقاً من ذلك تعمل مؤسسة بناء بشكل مستمر على تطوير البنى التحتية الخاصة بالمياه حيث بدأت فرق العمل التابعة للمؤسسة في إنشاء شبكة لتوفير المياه في مخيم تجمع البشير وسنان، ويتوقع أن تستفيد أكثر من  170 أسرة بشكل مباشر من هذا المشروع، فيما لن يقل عدد الأسر المستفيدة بشكل غير مباشر عن 1,680 أسرة. 

المشاريع الحيوية ذات الطبيعة المستدامة باتت جزءاً لا يتجزأ من الخدمات والمبادرات التي تعمل مؤسسة بناء للتنمية على توفيرها ضمن المخيمات، وفي هذا السياق، تقوم فرق العمل التابعة لـ "بناء" حالياً بتركيب أنظمة للطاقة الشمسية سيتم استخدامها لدعم شبكات المياه الجديدة بالطاقة الكهربائية المستدامة.

ضمن خطة العمل ذاتها، أطلقت فرق المؤسسة مشروعاً يهدف للتعامل مع ملف الحرائق التي تندلع بشكل متكرر خلال فصل الصيف، إذ يتوقع مسؤولو المؤسسة بأن يسهم التخطيط السليم ووضع خطط الطوارئ والوقاية، في التقليل من هذه الحرائق والتخفيف من أضرارها. المشروع يركز بشكل أساسي على رفع مستوى الاستجابة والسرعة في التعامل معها. 

تأتي هذه المشاريع ضمن استراتيجية "بناء" لتوفير المشاريع والخدمات ذات الأولوية بالنسبة للسكان المهجرين، حيث تواصل فرق المؤسسة دراسة الاحتياجات والعمل على تلبيتها سواء من حيث تأمين  الخدمات الأساسية أو توفير فرص العمل أو تقديم المساعدات الإنسانية والتوعية والدعم المعنوي.